منتدى تاجموت
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي atallah
المواضيع الأخيرة
يمنع النسخ الا للاعضاء
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى تاجموت على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى تاجموت على موقع حفض الصفحات
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
تصويت
بصراحة هل قرات كل الموضوع؟
نعم
0% / 0
لا
100% / 1
قرات القليل
0% / 0
سحابة الكلمات الدلالية


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
تاجموتي حر
عدد الرسائل : 278
العمر : 47
نقاط : 15555
تاريخ التسجيل : 29/05/2009

default كشف أسرار الماسونية الحلقة الثانية

في الأربعاء 16 مايو 2012 - 16:35
كشف أسرار الماسونية

الحلقة الثانية

بداية التفرقة العنصرية





النبي نوح والنبي يوسف مفتاح سر الصراع العربي الإسرائيلي



الصراع بين البشر موجود منذ الأزل منذ وجود أبونا آدم فبدأ الصراع من عند أبناءه عندما قابيل قتل أخوه هابيل من أجل الزواج بخطيبته ، وظل الصراع مستمر بين البشر وبين الخير والشر إلى يومنا هذا حتى نهاية العالم فهذه سنة الحياة وهي الصراع بين الخير والشر .

سر الصراع في عهد النبي نوح عليه السلام :

بعد وجود أبينا آدم كان يوجد صراع ولكن زاد هذا الصراع بعد وجود النبي نوح عليه السلام وبدأت قصة هذا الصراع في سفينة نوح بالتحديد وهي تبحر ، إذ عنده أربعة أبناء وهم " سام وحام ويافث وإيران " فكان يافث هو الرجل الطيب وسام وحام وإيران هم الأشرار وهم السبب الحقيقي الذين قد أشعلوا فتيل الشر بين البشر إلى يومنا هذا وأقصد بالتحديد " الصراع العنصري " أو " التفرقة العنصرية " ، وبدأت القصة عندما كان النبي نوح نائم في السفينة وكان أبناءه الثلاثة سام وحام وإيران ينظرون إلى عورته ويضحكون وكانت عورته مكشوفة بعض الشيء دون أن ينتبه النبي نوح ولكن إبنه الطيب يافث نصحهم أن لا ينظروا ولكن لم يردوا عليه واستهزأوا لكلامه ، فأخبر يافث والده عن ذنب أبنائه فغضب النبي نوح غضباً شديداً ، ودعا الله أن يمسخ سلالاتهم وذرياتهم واستجاب الله لدعائه ، فسام هاجر إلى قارة أوروبا وذريته مسوخ وهم عبارة عن أناس بيض وشقر ، وحام هاجر إلى قارة أفريقيا وذريته مسوخ وهم عبارة عن أناس سود وزنوج أفريقيين ، أمّا إيران هاجر إلى شرق آسيا وذريته مسوخ وهم عبارة عن أناس عيونهم كذا مثل اليابانيين والصينيين وغيرهم وأيضا سمر مثل الهنود والبنغالية وغيرهم وأيضا الروس وأبناء المغول وأيضا الفرس أو الإيرانيين وهم أرقى سلالة في شرق آسيا ، والفرس سموا دولتهم إيران نسبة إلى جدهم إيران ، أمّا يافث الرجل الطيب هو سلالته من العرب فهم سمر وشعرهم أسود وهم سلالة نظيفة خالية من المسوخ لأنها تابعة إلى سلالة النبي نوح دون لعنة المسوخ ، لذلك نرى حروب منذ التاريخ القديم الفرس " أبناء إيران " ضد الروم " أبناء سام " وأيضاً اليهود دائماً يفتخرون بسلالتهم ويقولون نحن الساميون نسبة إلى جدهم سام ومهما إفتخروا بسلالتهم فهم عبارة عن مسووووخ ، وأيضا صراع بين الروم والزنوج أو الفرس والزنوج أبناء جدهم حام ، وإني أستغرب أيضاً التفرقة العنصرية والإستعباد فالروم منذ القدم تأخذ الزنوج عبيداً لهم ويعتبرون هؤلاء الروم البيض هم النبلاء ، ولكن في النهاية مهما حاولوا الروم أن يرتقوا فإنهم بالنهاية مسووووخ الروم والزنوج ، أمّا الصراع الأشد فهو مع العرب ، الفرس ضد العرب والروم ضد العرب والزنوج ضد العرب لأنهم يعرفون بالأصل أن العرب سلالتهم نظيفة وليست مسوخ ، أمّا الصراع بين العرب وإسرائيل فهي قصة أخرى تبدأ من نبي الله يوسف عليه السلام .



ومـا زال الصـراع مسـتمراً .

يتبع ....

استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى