منتدى تاجموت
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي atallah
المواضيع الأخيرة
يمنع النسخ الا للاعضاء
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى تاجموت على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى تاجموت على موقع حفض الصفحات
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
تصويت
بصراحة هل قرات كل الموضوع؟
نعم
0% / 0
لا
100% / 1
قرات القليل
0% / 0
سحابة الكلمات الدلالية


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
تاجموتي حر
عدد الرسائل : 278
العمر : 47
نقاط : 15675
تاريخ التسجيل : 29/05/2009

default كشف أسرار الماسونية

في الأربعاء 16 مايو 2012 - 16:34
كشف أسرار الماسونية

المقدمة



المقدمة :

هل تريد أن تعرف من وراء كل المصائب في العالم ؟ إذاً يجب أن تعرف من هم الماسونية .

هل تريد أن تعرف من هم الماسونية ؟ إذاً يجب أن تعرف من هو الأعور الدجال .

هل تريد أن تعرف من هو الأعور الدجال ؟ إذاً يجب أن تعرف من هم اليهود .

هل تريد أن تعرف من هم اليهود ؟ إذاً يجب أن تتعرف على قصة حياة النبي يوسف .

هل تريد أن تتعرف على قصة حياة النبي يوسف ؟ إذاً يجب أن تتعرف على حياة النبي نوح .

هل تريد أن تتعرف على قصة حياة النبي نوح ؟ إذاً يجب أن تتعرف على حياة أبونا آدم .

بالتأكيد أيها القارئ وأنت تقرأ هذه الأسئلة تسأل نفسك هذا السؤال البديهي ، ما علاقة هذا بذاك فإن كل قوم منهم عاش بعصر مختلف ، ولكن .. إسمح لي أيها القارئ أن أوضح لك أمراً مهماً .

إن الله تعالى وصف عقول البشر بأن عقولنا صغيرة أو بمعنى أصح بأن تفكيرنا محدود وقد ذكر هذا الوصف بالقرآن الكريم بقوله تعالى في سورة الإسراء ( وما أوتيتم من العلم إلاّ قليلا ) ، وليس هذا فقط بل الأهم من ذلك أن الله تعالى قبل أن يخلق البشر ويخلق أبونا آدم فقد كتب الله كتاب القدر وهي عبارة عن قصة .. نعم إنها قصة البشر منذ بداية خلق أبونا آدم حتى موت آخر بشري على وجه الأرض وعنوان هذه القصة " الصراع بين الخير والشر " ، لذلك وصف الله عقل البشر بأن تفكيرنا محدود ، أي مهما إجتمع العلماء والخبراء والمتدينين في فهم التاريخ وربط الماضي بالحاضر فإن تفكيرنا محدود لأنه مهما بلغ الإنسان من درجة العلم والمعرفة فإن الله تعالى هو الوحيد الذي أعلم من كل عالم وأن على كل شيء قـدير لذلك هو قال ( وما أوتيتم من العلم إلاّ قليلا ) ، نحن البشر نعتبر بأن الحياة من عصر لعصر عبارة عن تاريخ وليس له علاقة حياة العصر الماضي بالحاضر لأن الحياة تختلف وأن طبيعة البشر مختلفة ، ولكن في الحقيقة إن الله تعالى يعتبرها غير ذلك ، فإن الله عندما كتب كتاب القدر أو قصة البشر فإنه كتبها كقصة واحدة مثل فكرة القصص العادية ، مقسمة إلى عدة فصول ، ولكن الفرق أن كل فصل هو عبارة عن عصر فنحن البشر نعتبرها كتاريخ لأننا نموت أما الله تعالى يعتبر التاريخ كفصل من فصول هذه القصة الواحدة التي تجمع كل العصور لأن الله هو الوحيد الواحد الأحد الحي القيوم الذي لا يموت ، إذاً هيّا بنا بندأ قراءة هذه القصة كل الفصول التي تجمـع كـل العصـور التي تحـمل عنوان " الصراع بين الخير والشر " والذي أبطالها إبليس و الأعور الدجال والماسونية .
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى